• الأحد, 15 شعبان 1440
  • |
  • 21 نيسان/أبريل 2019


  • 9,849 قراءة
  • 2 تعليق
  • 2 طباعة

جبل المَحَجََّة

 

"دراسة في الجغرافية الطبيعية"

 

د. فضل الأيوبي     د. عبدالله المسند

أستاذ مشارك          أستاذ مساعد

 

قسم الجغرافية، جامعة القصيم 1433هـ - 2012م

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 ملخص البحث

جبل المَحَجََّة من الأشكال التضاريسية المدهشة والغريبة التي تقع في الحوض الرسوبي شمال غربي المملكة العربية السعودية، وذلك بالقرب من الطريق الرابطة ما بين حائل وتيماء. وكانت تحيط به مراع وأحواض مائية صغيرة، كانت هدفاً لكثير من القبائل التي عاشت على تربية الماشية، ومارست نشاطها في محيط هذا الجبل، فنقشت أسماءها عليه، وتركت بصماتها الثقافية على شكل لوحات منحوتة على جدرانه لتصور حياتها اليومية، ونشاط القوافل التجارية المتنقلة ما بين العراق، والحجاز، والشام، ونجد. ويتكون جبل المَحَجََّة من الحجر الرملي الذي يرجع تاريخه لعصور الكامبري والسيلوري والأوردوفيشي، وهو ذو بنيه هشة سمحت لعوامل التجوية طويلة الأمد - وخاصة تلك العائدة للزمن الرابع (البلايستوسين والهولوسين)- أن تخضعه للنحت والتعرية، وأن تعطيه شكله الحالي، وكان للرياح دور بارز في فترات الجفاف التي شهدتها منطقته. وتشير حالة التضاريس المجاورة له إلى أن التجوية قد قطعت بها شوطاً بعيداً، وحولتها إلى أنقاض متهالكة و أشكال في غاية الجمال والروعة.

وتهدف هذه الدراسة إلى تحليل بنية هذا الجبل، ورصد مسار تطوره، ومحاولة تصور مستقبله، وذلك لإظهار أهميته معلماً سياحياً طبيعياً من جهة، وللوصول إلى فهم أفضل للمرحلة التي وصلت إليها التضاريس في ذلك الحوض الرسوبي الضخم من جهة ثانية.

للمزيد فضلاً طالع البحث كاملاً ومصوراً 41 صفحة (9 ميقا) إضغط هنا وانتظر بضع دقائق.