• الاثنين, 11 ربيع الثاني 1441
  • |
  • 09 كانون أول/ديسمبر 2019


  • 5,407 قراءة
  • 2 تعليق
  • 6 طباعة

   ظاهرة إل نينو هل تؤثر على أمطار السعودية!!؟

 

 

د. عبدالله المسند*

 

 

:. تساءل الكثير عن ظاهرة إل نينيو المناخية الواقعة شرق المحيط الهادئ، والتي تعني زيادة درجة حرارة سطح المحيط الهادئ الشرقي، وذلك فوق المنطقة الاستوائية منه، وذلك بسبب دفع الرياح الغربية بالحرارة السطحية، وتجميعها وتكديسها شرق المحيط الهادئ، ويُشار إلى أن نشاط ظاهرة إل نينيو المناخية يقع في دورة تعاقبية بين سنتين وسبع سنوات. وحالياً ظاهرة إل نينيو نشطة جداً، بل وتفوق نشاطها التاريخي المسجل عام 1997م، وإل نينيو تُسبب ـ بإذن الله تعالى ـ أمطاراً غزيرة في أماكن من العالم، وجفافاً في أماكن أخرى، ليس هذا فحسب بل تأثير إل نينو يمتد للاقتصاد العالمي، والتأمين على وجه التحديد، والبيئة، والصحة.

 

  

:. وحول العديد من الأسئلة التي وردتني بخصوص علاقة ظاهرة إل نينيو El Niño وتأثيرها على أجواء السعودية، وعلى وجه التحديد كمية الأمطار الهاطلة خلال موسم الأمطار؟ أقول إن علاقتها بالأمطار في السعودية يشوبها الغموض، وينقصها البيانات، والتحليل الرياضي والفيزيائي، وعليه من الصعب أن نتنبأ أو نجزم بموسم مطير قادم إثر نشاط ظاهرة إل نينيو الحالي، والشواهد التاريخية التي يتكئ عليها بعض المختصين والهواة في الأرصاد الجوية لا تكفي كمؤشر نطمئن له بوجود علاقة من عدمها، خاصة أنهم يحددون سنة أو سنتين، ومنطقة أو منطقتين دون النظرة الشمولية المكانية والزمانية للعلاقة بين العاملين، والموضوع يحتاج إلى دراسة علمية مستفيضة، وواسعة على مستوى مراكز علمية بحثية، وعليه أقول إن موسم الأمطار القادم في السعودية لا أحد يعلم عن كنهه وما هيته! ولا حجمه وشكله، وهل هو موسم مطير أو جاف؟ إلا الله تعالى، علاوة على ذلك قد تُجدب منطقة ما، وتُربع منطقة أخرى مجاورة لها، وذلك في الموسم نفسه!! كما حصل في سنين عديدة سواء كانت ظاهرة إل نينيو ضعيفة أو نشطة أو معتدلة.

 

 
 

:. والظاهرات المناخية الكبرى كظاهرة تذبذب درجة الحرارة في المنطقة الاستوائية من المحيط الهادئ ENSO، وظاهرة تذبذب درجة الحرارة شمال غرب المحيط الهادئ  (The Pacific Decadal Oscillation (PDO ، وظاهرة التذبذب القطبي (AO)  Arctic Oscillation ، وظاهرة تذبذب درجة الحرارة شمال المحيط الأطلسي (The North Atlantic Oscillation (NAO ، وظاهرة التذبذب العقدي الأطلسي Atlantic Multidecadal Oscillation (AMO) ، وظاهرة التذبذب المداري مادن- جوليان (The Madden-Julian Oscillation (MJO ، كل هذه ظاهرات مناخية كبرى تتفاعل المسطحات المائية مع الغلاف الجوي فتؤثر على الأحوال الجوية في نواحي واسعة من الكرة الأرضية، ومنها الجزيرة العربية (على وجه العموم)، ولكن الدراسات قاصرة، والأبحاث شحيحة، والمحطات المناخية قليلة، والتي تمكننا من ربط ظاهرة مناخية كبرى بعينها بمناخ السعودية والله المستعان ... وأنا لا أُنكر وجود علاقة بين ظاهرة إل نينيو والأمطار في السعودية وفي الوقت نفسه لا أُثبت، ولكن أقول المسألة عندي مشوشة وتحتاج إلى مزيد من البحث والتحليل مقدراً في الوقت نفسه رأي المخالفين.

 

 

:. وفي الختام فإن هذا العام ظاهرة إل نينيو قوية ونشطة جداً فراقبوا الموسم المطري القادم (من منتصف أكتوبر 2015 حتى نهاية مايو 2016) وانظروا هل تؤثر على أمطار السعودية بشكل إيجابي أم لا؟ أو تختلف من منطقة إلى أخرى؟ وإني معكم من المراقبين .. دمتم بخير.

 

 

 
*******

 

 

 *الأستاذ بقسم الجغرافيا بجامعة القصيم، والمشرف على جوال كون
1436-11-09هـ
2015-08-24م

 

www.almisnid.com
almisnid@yahoo.com

متى عيدنا .. السبت أم الأحد!؟ متى عيدنا .. السبت أم الأحد!؟ متى عيدنا .. السبت أم الأحد!؟

متى عيدنا .. السبت أم الأحد!؟