• الثلاثاء, 04 ربيع الأول 1440
  • |
  • 13 تشرين ثاني/نوفمبر 2018


  • 10,814 قراءة
  • 3 تعليق
  • 2 طباعة

نملة سليمان عليه السلام ... تأملات جديدة في الخلق والوجود!!

 

د. عبدالله المسند*

 

قال تعالى: ]حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ * فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِنْ قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ[.

 

1.      هل القصة تلك حادثة عين، وحصرية بين سليمان عليه السلام والنملة؟ أم أن لغة التخاطب بين النمل هي حقيقة، وواقع يومي؟

2.      هل تعقل النمل؟ وتعرف البشر؟ وتمييزهم عن غيرهم من الحيوانات؟ من قولها: ]لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ[؟

3.      هل النمل تفرق بين البشر وحيواناتهم، فنسبت التحطيم للبشر العقلاء، ولم تنسبه لخيولهم ودوابهم؟ ]لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ[.

4.      هل تميز النمل بين الملك والمملوك، وبين القائد وجنوده؟ من قولها: ]لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ[؟

5.      هل النمل تعرف ما يدور في ممالك البشر؟ وتعرف أسماء الملوك، وتميز الوزراء، والأمراء، والكبير والوضيع؟ من قولها: ] سُلَيْمَانُ  وَجُنُودُهُ[؟

6.      هل النمل على اطلاع على الأحوال السياسية، والعسكرية لدى الإنسان؟ من قولها: ]وَجُنُودُهُ[.

7.      لماذا استخدمت النملة فعل حطم؟ ولم تقل يقتلنّكم؟؟ في قولها: ]لَا يَحْطِمَنَّكُمْ [؟ هل السبب يا تُرى أن جسم النملة ليس رخواً، وإنما هو قشرة خارجية صلبة كالبيضة، أو الزجاجة قابلة للحطم والكسر؟ أو لأن أداة القتل هي القدم هنا؟

 

 

8.      هل تدرك النمل أن الإنسان عاقل، وله شعور؟ وتعرف سلوكه، وأخلاقه، ونياته؟ من قولها: ]وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ[!

9.      رقي أخلاقيات النمل في الحديث عن الإنسان، وعدم اتهامه بما ليس فيه من قولها: ]وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ[؟

10.  هل النمل له لغة تخاطب مسموعة؟ أو مرئية؟ أو بالرائحة؟ أو غيرها من قولها: ]يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ[؟ سبحان الله وتعالى:  ]وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ[.

11.  قد تكون لغة النمل (صوت) بذبذبات، وترددات خاصة تسمعها هي دون غيرها، حيث عبر عنها القرآن بـ ]قولها[؛ إذن هي قول وليس فعل من قوله: ]فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِنْ قَوْلِهَا[.

12.  هل ممالك النمل لها ترتيب اجتماعي، وأدوار عسكرية، استطلاعية؟ من قولها: ]قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ[؟

13.  هل للنمل عقل وإدراك بالمآلات، وعواقب الأمور؟ من قولها: ]ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ[!

14.  على أي هيئة فيزيائية وصل صوتها إلى أذن سليمان عليه السلام، على اعتبار أن هناك مسافة بينية بينهما ]فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِنْ قَوْلِهَا[؟

15.  جاء الإنذار المبكر من النملة إلى النمل قبل وصول سليمان عليه السلام وجنوده بفترة زمنية كافية، وكفيله بإخلاء المكان قبل وصولهم، فكيف تم التواصل بين النملة المستطلعة (قد تكون بعيدة أو مرتفعة) وبين مملكة النمل؟ ما الآلية الفيزيائية أو الكيميائة المستخدمة في توصيل الإنذار للجميع؟ من قولها: ]يَا أَيُّهَا النَّمْلُ[.

16.  يتضح من سياق القصة أن النملة مكلفة بالمراقبة المتقدمة لحماية المملكة، وقد تكون في مكان مرتفع ومطل، أو أن لديها قدرات حسية تفوق غيرها في اكتشاف الخطر عبر البصر أو السمع أو الشم أو وسائل لا ندري عن ماهيتها!!؟

17.  ممالك النمل ليست عشوائية، بل هي منظمة، ومرتبة فطرياً، وبشكل صارم تفوق دقته وصرامته كل المدارس والمعاهد العسكرية! والدليل عموم الآية.

 

 

18.  سليمان عليه السلام سأل الله بعد سماع قول النملة النجاة، واستخدم الفعل نفسه الذي استخدمته النملة!! بقوله ] وَأَدْخِلْنِي[ برحمتك .. كما نجى الله النمل  بقولها: ] ادْخُلُوا [ مساكنكم.

19.  أهمية "الإنذار المبكر" في الحياة، وهو أساس النجاة، والحماية من العدو، ومن الأوبئة، ومن المخاطر الطبيعية أيضاً.

20.  هل يصل العلم والعلماء يوماً لالتقاط ذبذبات النمل، وفك رموزها، وشفراتها؟  المقطع المرفق (قيل) أنه تسجيل لصوت النمل والله أعلم.

   

 

https://youtu.be/UBBok55XL7Q

 

21.  شخصياً ... أعجب، وأغرب، وأطرف قصة في القرآن الكريم، ولم تتكرر هي قصة نملة سليمان عليه السلام.

22.  نملة سليمان عليه السلام نالت وساماً ربانياً بتسمية سورة كاملة باسمها.

23.  القصة تعج بدروس إدارية من قولها: ]ادْخُلُوا[، وسياسية من قولها: ]سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ[، وعسكرية من قولها:  ]جُنُودُهُ[، وأخلاقية إنسانية من قولها: ]لَا يَشْعُرُونَ[، واجتماعية من قولها: ]يَا أَيُّهَا النَّمْلُ[، وجغرافية من قوله: ]وَادِ النَّمْلِ[ و ]مَسَاكِنَكُمْ[، ومعرفية من قولها:]يَحْطِمَنَّكُمْ[.

24.  أن ممالك الحيوان تتأذى من الإنسان، والله خلقها وقدرها لحكمة، وعليه فلا يجوز إيذاؤها، فضلاً عن قتلها إلا لمصلحة شرعية، ومحمد  رجل البئية الأول أدبنا، وعلمنا كيف نعيش ونتعايش مع البيئة.

  

 

تلك 24 خاطرة من وحي قوله تعالى:]وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ[.

 

 
*******

 *الأستاذ بقسم الجغرافيا بجامعة القصيم، والمشرف على جوال كون
1436-01-06هـ
2015-10-19م

 www.almisnid.com
almisnid@yahoo.com

متى عيدنا .. السبت أم الأحد!؟ متى عيدنا .. السبت أم الأحد!؟ متى عيدنا .. السبت أم الأحد!؟