• 24 قراءة


  • 0 تعليق

سائق يرفع ضغطي .. ويُحمي كبدي!!

 

تخيل معي .. عندما أقف في نهاية طريق فرعي وقبل أن أدخل الطريق الرئيس، أنتظر مرور السيارات كون الأولوية لهم، ومن ثم إتاحة الفرصة لي للدخول،

كثيراً ما أتفاجأ أن السائق الذي انتظرته يمر .. يفاجئني بالانعطاف للطريق الفرعي الذي أنا واقف فيه دون استخدام الإشارة، ولو استخدمها من قبل لعبرت وما اضطررت لانتظاره،

ليست هنا المشكلة!!

الطامة أنه عند الانعطاف يترك شغله، ويبدأ يعمل لي إسكان (x-rays) من الصدام إلى الصدام، حتى إنه يبحلق وينظر إلي وكأنني حق له مشاع، حيث ينظر نظرة فاحصة سريعة للسيارة وسائقها وركابها، حتى لو تسأله عن عدد الركاب معي، وعن أعمارهم، وألوانهم، وجنسياتهم لأجابك حتى مقاس الشماغ اللي أنت لابس ونوع البصمة يسجلها

هب من عادة سيئة.

 

أ.د. عبدالله المسند 

1444-2023

  •   
التعليقات
جميع الحقوق محفوظة 2021
جميع التعليقات والردود المطروحة لا تمثل رأي موقع
الدكتور عبد الله المسند ، بل تعبر عن رأي كاتبها
المتصفحون الان: 15
أنت الزائر رقم 6,131