• 14704 قراءة


  • 3 تعليق

عشر «طباخ التمر» .. الخميس


طباخ التمر ذروة الحر

الرياض- سلطان العثمان

    أوضح الدكتور عبدالله المسند عضو هيئة التدريس بقسم الجغرافيا في جامعة القصيم والمشرف على جوال (كون) بأن التمور تبدأ بالتلون والنضج عند اشتداد الحر والذي يبدأ عادة مع العشر الأخير من هذا الشهر المسمى عند العامة بموسم طباخ اللون، أو بمسميات مشابهة مثل طباخ التمر، صباغ اللون، طباخ الرطب، وفي يوم الخميس المقبل يظهر طالع المرزم ( نوء الذراع) وتبلغ عدد أيامه (13 يوماً) وتقول العامة: إذا طلع المرزم فأمل المحزم، كناية عن نضج التمر وبداية جنيه بكميات كبيرة، ويستمر موسم طباخ اللون نظرياً حتى نهاية أغسطس.

ويتميز الطقس في فترة طباخ اللون بخصائص منها: ارتفاع درجة الحرارة والسموم، ويشار إلى أن أعلى معدلات درجة الحرارة خلال السنة تتزامن مع طالع المرزم، وطالع الكليبين الذي يليه، وترتفع خلال تلك الفترة درجة الرطوبة الجوية على السواحل الشرقية والغربية، كما يستمر الليل في أخذه من النهار بمعدل دقيقة واحدة وعشر ثوانٍ يومياً تقريباً.

المصدر جريدة الرياض...

  •   
التعليقات
محمدين
شكرا لك
23 مايو 2011

محب للوطن
اسمحلي ان اختلف معك في ان اكثر فترة حرارة تكون بشهر اغسطس فالمتابع للسجلات على مدار السنين ان اكثر شهر حرارة بالسنه هو شهر سبعه ميلادي وليس شهر اغسطس وخاصة للمناطق الداخليه ونعم تزداد الرطوبة على السواحل ولكن للمناطق الداخليه فالحر اقل من شهر سبعه وبصراحه ان الطوالع غير دقيقة وتؤخذ من تناقل المعلومات من العامة وليست مبنية على دراسات واحصائيات علميه ولنا في المربعانيه في الشتاء اكبر دليل على عدم دقتها والاكثر دقة هو متابعة الاشهر الميلادية في تتبع المناخ وليس ما يتناقله العامة
27 يوليو 2010

سليمان الذويخ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي الفاضل اشكر لك هذه المعلومات ومواكبة التغيرات في حالة الجو واشيد بإستخدامك مصطلح : ( طباخ اللون ) فهو في نظري الأصح فلا يستقيم أن يقال : ( طباخ التمر ) ولا ( صباغ اللون ) بل الأصح طباخ اللون فالطبخ هو عملية التحضير واللون هو تلون الثمرة وتبقى المصطلحات وما الف منها الناس حسب مناطقهم وكما يقال : لا مشاحة في اللفظ اذا ادرك المعنى بارك الله فيك و وفقك وأسعدك في الدارين :)
27 يوليو 2010

اضافة تعليق

الاسم
التعليق

جميع الحقوق محفوظة 2021
جميع التعليقات والردود المطروحة لا تمثل رأي موقع
الدكتور عبد الله المسند ، بل تعبر عن رأي كاتبها
المتصفحون الان: 12
أنت الزائر رقم 4,230