• 89 قراءة


  • 0 تعليق

زرقاء اليمامة بين الواقع والخيال!!‏

تحليل القصة رقمياً ‏

 

زرقاء اليمامة امرأة عربية نجدية من جديس من أهل اليمامة (#الرياض)

اشتهرت بحدة بصرها، وقيل سُميت بزرقاء اليمامة لزرقة عينيها.

 

ومن أشهر ما نُقل عنها من قصص: أنها حذرت قومها من قدوم العدو الذي استتر بفروع الأشجار المحمولة لتضليل زرقاء اليمامة التي تراقبهم، حيث يعلمون عن حدة بصرها، فلما رأتهم أنذرت قومها وهم على بعد أيام فلم يصدقوها،

حتى وصلوا إلى قومها فهزموهم،

وقيل قلعوا عيني زرقاء اليمامة فوجدوها محشوة بالإثمد (نوع من الكحل)

 

والعرب تضرب بها المثل فتقول: "أبصر من زرقاء"

 

تحليل القصة رقمياً من وجهة نظري:

أحسب أن قصة زرقاء اليمامة لها أصل في التاريخ الجاهلي وليست خرافة، ولكن الرواية كغيرها من الروايات التاريخية بدأت تتدحرج في مجالس العرب حتى علق بها من المبالغات، والتهويل، والزيادات كما هو ديدن بعض القصص التاريخية، حتى جاءت الروايات لتدعي أن زرقاء اليمامة ترى على مسافة ثلاثة أيام يعني أكثر من 150كم!!

 

وهذا لا يتفق البتة مع هندسة تحدب وانحناء الأرض الكروية؛ إذ إن السماء تُطبق على الأرض في نظر العين (ما يسمى بالأفق)، فلا تستطيع رؤية ما بعدها، أي بمسافة تبلغ نحو 5كم على وجه التقريب إذا كانت الأرض مستوية والرائي واقفاً عليها،

فإن قلت إن زرقاء اليمامة تعلو جبلاً أو مرتفعاً فيتسع الأفق لها، فأقول: كم يبلغ ارتفاع الجبل؟ وكم بعد المسافة التي ترى من خلالها؟

 

علمياً إذا كنت تقف على أرض مستوية تماماً والأجواء صافية جداً فإن مدى الرؤية يتوقف على ارتفاعك عن سطح الأرض،

مثال:

إذا كنت تقف على ساحل البحر على سبيل المثال فمدى رؤيتك 4.8كم فقط (وهذا يمثل بعد الأفق)،

وإذا كان ارتفاعك 5م فمدى الرؤية‏ يتسع إلى 8كم،

و50م فمدى الرؤية 25.3كم،

و500م فمدى الرؤية 79.9كم،

و1كم فمدى الرؤية 112.9كم،

و2كم فمدى الرؤية 159.7كم .. وهكذا،

وعلى قمة أعلى جبل في العالم جبل إيفرست يمكن نظريًا وهندسياً وعبر المنظار أن تمتد الرؤية ‏لمسافة 339 كم وهكذا ..

 

وإذا افترضنا وحسب الروايات أن زرقاء اليمامة ترى على بعد 150كم فهذا يتطلب أن تكون فوق قمة جبل يبلغ ارتفاعه نحو 2 كم، وهذا الارتفاع لا يوجد في اليمامة ولا في كل نجد، وأعلى قمة في اليمامة تقع في حافة طويق وهي قمة فريدة الشَّظْية الواقعة شمال غرب مدينة الحَرِيق جنوبي مدينة الرياض، إذ يبلغ ارتفاعها نحو 1196 متراً عن سطح البحر (مقارنة بسطح البحر الارتفاع صفر) وليس عن سطح الأرض، فالثاني يكون الارتفاع أقل من 1196م،

 

أقول يستطيع الإنسان أن يرى في حالة صفاء الأجواء على بعد 10 كم، بل 50 كم، بل 70 كم وربما أكثر لجبل شاهق، ولكن المشكلة الهندسية في قصة زرقاء اليمامة إذا كان الهدف ارتفاعه أقل من مترين كحال الجيش المرصود، والارتفاع الذي تقف عليه لن يكون أعلى من 300-400م فوق جبل طويق وفقاً لقياساتي لمرتفعات طويق عما حولها من منخفضات، وهذا يؤهل زرقاء اليمامة إلى أن ترى على بعد يتراوح بين 60 -70 كم فقط.

 

وعليه فرواية زرقاء اليمامة وحدة بصرها ممكن منطقياً وعلمياً، ولكن الإشكال في التطبيق مع مسألة انحناء الأرض، فهذا لا يمكن إلا بتوفر الارتفاع في منطقة اليمامة وهذا لم يكن، عندها أقول إن سالفة رؤيتها لمسافة ثلاثة أيام للركب مبالغ فيه بل غير صحيح .. هذا والله أعلم.

لمطالعة المقالة بالصور والأشكال تفضل اضغط هنا

جوال كون

أ.د. عبدالله المسند

  •   
التعليقات
جميع الحقوق محفوظة 2021
جميع التعليقات والردود المطروحة لا تمثل رأي موقع
الدكتور عبد الله المسند ، بل تعبر عن رأي كاتبها
المتصفحون الان: 36
أنت الزائر رقم 33,217