• 6428 قراءة


  • 6 تعليق
Responsive image
  •   

التعليقات (6)
ياسر العتيبي
18 يونيو 2010
ولنا في رسول الله أسوة حسنة .. قصة الصحابي الذي أخذ فراخ أحد الطيور، فذهبت الطائر إلى الرسول صلى الله عليه وسلم ترفرف على رأسه وتشتكي فأمر الرسول الصحابي بأن يرد عليها فراخها .... بأمي أنت وأمي يا رسول الله

عيسى الشمري
03 مارس 2009
في جولاتي البرية الاحظ ان هذا الطائر من الطيور التي بحكمة من الله تقوم بتنظيف البيئة

محمد المسند
03 مارس 2009
السلام عليكم الا يعلم اولائك ان امراءة دخلت النار في قطة حبستها الا يعلم اولائك ان هذة العملية ازهاق للارواح بدون مبرر وخاصة في عصرنا هذا وفي بلدنا هذه ادام الله علينا النعمه وليس من شكرها الاسراف فيها

سليمان الذويخ
27 فبراير 2009
الله المستعان قتلوا القطط وازعجوا الطيور في اوكارها بالألعاب النارية وفي انصاف الليل وحسبنا اننا نعيش عبثية اسأل الله ان يصلح احوالنا

أم محمد
23 فبراير 2009
لا حول ولا قوة إلا بالله طبيعتنا القاسية أثرت على سلوكياتنا مع البية والإسلام برئ من سلوكياتنا الخاطئة

محمد احمد الطيب
23 فبراير 2009
الرفق بالحيوان من اولويات المسلم الصادق

اضافة تعليق

الاسم
التعليق

جميع الحقوق محفوظة 2021
جميع التعليقات والردود المطروحة لا تمثل رأي موقع
الدكتور عبد الله المسند ، بل تعبر عن رأي كاتبها
المتصفحون الان: 5
أنت الزائر رقم 7,983
1